جنرال إسرائيلي: إسرائيل تمر في وضع محرج لم يمر مثله

الجمعة 01 نوفمبر 2019 - 01:53 مساءً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

حسين جبّارين – عكا للشؤون الإسرائيلية

 

قال رئيس قسم شكاوى الجنود الأسبق بالجيش الإسرائيلي، الجنرال يتسحاق بريك، إن إسرائيل تمر في وضع محرج لم يمر مثله منذ إقامة "الدولة" في العام 48، مشيرا إلى أنها تقع تحت تهديد وحالة طارئة، تتطلب قرارات سريعة في مجال الاستعدادات العسكرية.

 

وقال بريك في تصريحات لراديو إسرائيل، إن إسرائيل محاطة بأكثر من 200000 صاروخ، الكثير منها يحمل رؤوسا متفجرة بوزن يصل إلى 500-600 كغم.

 

وأضاف قائلا "المشكلة ليست في دقة الصواريخ كما تزعم الحكومة فحسب، بل في كثافة الإطلاق".

 

وتابع الجنرال الإسرائيلي "منظومات الدفاع الجوي بما فيها حيتس والقبة الحديدية غير كافية للدفاع عن المدن الإسرائيلية".

 

وأردف "كل صاروخ حيتس يكلف 3 مليون دولار، ونحن بحاجة لآلاف مثله"، مستطردًا "كل مدننا مكشوفة لصواريخ من غزة ولبنان وسوريا والعراق وحتى اليمن".

 

ووفقا لبريك فإن "المشكلة لم تبدأ اليوم، بل مستمرة منذ عشرة سنوات، وإيران تشرف على عملية زرع الصواريخ في محيط إسرائيل".

 

في ذات الصدد، اتهم بريك القيادة العسكرية بعدم اتخاذ الاجراءات اللازمة لحل المشكلة حلال العشر سنوات الأخيرة.

 

وأشار الجنرال بريك إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي غير قادر على مواجهة الصواريخ، وغزة ولبنان مثال على ذلك.

 

وطالب الجنرال بريك بإقرار خطة رئيس الأركان أفيف كوخافي فورا.

 

ويرى بريك أن كوخافي يختلف عن سابقيه في أنه لا يحاول التضليل أو إخفاء المشكلة.

 

في ذات السياق، لفت إلى أن ورطة تشكيل الحكومة في إسرائيل تمس في خطط واستعدادات الجيش لمواجهة المشكلة.

x