الجيش ينفذ مناورة تحاكي تسلل مهاجمين من مصر

الثلاثاء 28 يناير 2020 - 12:47 مساءً بتوقيت القدس

سوزان حنا - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

أجري مقاتلوا الجيش الإسرائيلي من كتيبة "كركال" يوم الجمعة الماضي مناورة كتائبية تحت اسم "حرق الادغال"، حاكت التعامل مع عملية تسلل من الحدود المصرية إلى أحد التجمعات في المنطقة.

 

ووفقاً لموقع الجيش الإسرائيلي، شارك في التدريب وحدة المستعربين، كذلك سلاح الدبابات، والحوامات، وحدة فارس السماء حيث شاركت من خلال امداد القوات بالمعلومات المطلوبة وتحديد أماكن المتسللين.

 

من جانبه قال ضابط العمليات في لواء "فاران" الرائد "افيف اوحناه" إن هذا السيناريو كان الأول للمناورة، موضحاً أن التدريب يهدف الى إعداد وتدريب الكتيبة من أجل السيناريوهات المتطرفة والاحداث الحقيقية التي قد يواجها المقاتلون  في مهمتهم الدفاعية خلال العمل التشغيلي على الحدود.

 

وأضاف الرائد أن هذا العام أخذ التدريب الكتائبي إلى أقصى درجة ممكنة، حيث اختبر المقاتلون والمقاتلات المستوى المهني، ومستوى صمودهم وقوتهم العقلية، وبعد سيناريو التسلل الى التجمعات، تدرب المقاتلون في المركز الوطني للتدريبات البرية في قاعدة "تسيليم" على سيناريو القتال في المناطق المبنية، مشيراً إلى أن الجزء الثالث من التدريب كان يحاكي التعامل مع تهديد متسللين  إلى المستوطنات من قطاع غزة.

x