لا يستطيع إلزام إسرائيل بالتفاهمات

استطلاع: غالبية الفلسطينيين يعتبرون الوسيط المصري ضعيفاً

الخميس 13 فبراير 2020 - 02:32 مساءً بتوقيت القدس

سليم النتشة - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

 

 أظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجراه "مركز عكا للدراسات الإسرائيلية" حول دور الوسيط المصري في إلزام إسرائيل بالتفاهمات التي أبرمت مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

 

وقال ما نسبته 87% إن الوفد الأمني المصري لا يستطيع إلزام حكومة نتنياهو بالتقدم في هذا الملف، أو تنفيذ ما تم الاتفاق عليه من خطوات تخفف عن سكان قطاع غزة، المحاصرين من إسرائيل وأطراف أخرى منذ سنوات.

 

في المقابل فقد عبر 13% من المستطلعة آرائهم عن إمكانية قيام الوسيط المصري بإلزام إسرائيل بهذه التفاهمات.

 

ولم تحقق زيارة الوفد الأمني المصري أي نتائج والذي جاء مؤخرا بناء على طلب إسرائيلي بالتدخل لوقف البالونات المفخخة التي يطلقها الشبان الفلسطينيون، بل استمر إطلاق البالونات المتفجرة، وتنقيط الصواريخ، على مستوطنات ومدن الجنوب.

 

ورغم تساقط عشرات البالونات المتفجرة على الغلاف فقد توقف الجيش الإسرائيلي عن مسلسل القصف اليومي ردا عليها، الأمر الذي فسره محللون بأن إسرائيل غير معنية بالتصعيد، وتخشى أن تسبب الغارات الليلية غضبا لدى الطرف الفلسطيني يدفعه للرد عليها بكل قوة.

 

في غزة استمر إطلاق البالونات بشكل مكثف أمس الأربعاء، وانفجرت عشرات المجموعات من البالونات فوق مدن ومستوطنات إسرائيلية، تسببت بحالة من الهلع في صفوف المستوطنين، والذين اتهموا حكومتهم بإهمالهم.

 

وأطلق منذ صباح اليوم الخميس 14 مجموعة من البالونات المتفجرة انفجر عدد منها فوق أوفكيم، بئر السبع، عسقلان، نتيفوت، وأشكول.

 

وهدد رئيسا الحكومة والجيش في إسرائيل بشن عملية واسعة في قطاع غزة إذا لم تتوقف البالونات والصواريخ، وهددت الفصائل الفلسطينية بالرد بكل قوة على أي عدوان تنفذه القوات الإسرائيلية.

 

 

x