إجراء أول تدريب باستخدام الإصدار الجديد لمنظومة "جيش بري رقمي"

الثلاثاء 03 مارس 2020 - 09:40 مساءً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

أجرى الجيش الإسرائيلي مؤخرًا أول تدريب متعدد الأذرع تم فيه دمج الإصدار الجديد من منظومة جيش بري رقمي Digital Land Army، في التدريب.

 

 وقد علمت صحيفة "كلكلست" أن الإصدار الجديد يشتمل على بنية أساسية متقدمة للفيديو، مما يتيح الوصول بسهولة إلى القوات في الميدان لمصادر الفيديو العملياتية، سواء من خلال أجهزة الحواسيب اللوحية السرية المشفرة، أو تطبيق التحكم والسيطرة للقائد على الأرض أو على شاشة الفريق الجوي المشارك في القتال.

·   تهدف المنظومة إلى المزامنة في الوقت الحقيقي، عبر الفيديو المباشر، بين القوات المشاركة في القتال وتمكين التحقيق باستخدام قدرات VOD الموجودة في المنظومة أيضاً للقوات البرية، بطريقة موجودة قبل ذلك في سلاح الجو.

·  دخلت منظومة جيش بري رقمي، التي طورتها شركة إلبت  Elbit Systems، الخدمة في الجيش الإسرائيلي وتم نشرها  على مدى  15 عامًا  بتكلفة مليارات الدولارات، وحتى أن الشركة باعتها كذلك  للجيوش الأجنبية، من بينها الجيش الأسترالي ، بنحو نصف مليار دولار، والجيش السويسري، في صفقة من المتوقع أن تصل إلى 200 مليون دولار.

·  تعتمد النسخة الجديدة على قدرات ضغط المعلومات الأمنة التي طورتها إلبت، وتخدم كذلك أنظمة الاتصالات التي تبيعها.

قائد لواء المدرعات 7 في الجيش الإسرائيلي العقيد "أودي" الذي يستخدم دبابة مركباه "4":

·   هذه لم تعد مرحلة أخرى في جيش بري رقمي، بل هي قفزة إلى الأمام تمنحنا قدرات لم تكن موجودة من قبل، وتعتمد المنظومة على شبكة مستقرة للجيش البري الرقمي المعروف، ولكنها تتيح لنا أو تقدم لنا المعلومات الإستخبارية التي لم تكن متاحة لنا سابقًا في الدبابات.

·  الآن لدينا اتصال أسرع بالقوات الجوية، مما يحسن القدرة النارية لدينا، فسلاح الجو والقوات البرية يرون نفس الصورة في نفس الوقت، وهذا يخلق الثقة، وهو أمر بالغ الأهمية لسلاح الجو لكي يهاجم على مسافة قصيرة نسبيا من قواتنا، وهو يعلم أين نحن نوجد وأين العدو يوجد.

·  هذه قدرة ستمكّن من تجسيد متطور لأسلحة سلاح الجو الدقيقة، حتى يومنا هذا، كنا إما أن نشن هجومًا بدونهم، أو ننتظر حتى يفهم الجميع مكان وجودهم، لم يكن الإسناد الجوي حينها دائماً مجدياً".

·  الإصدار الجديد تم تطويره بالتعاون مع قسم الاتصالات والدفاع بالسايبر في الجيش الإسرائيلي، والذراع البري والذراع الجوي والبحري.

·   إن الترابط والتواصل بين قوات الجيش الإسرائيلي يضمن القدرة الجميع على التحدث إلى مع بعضهم البعض.

رئيس قسم المنظومات والمشاريع في قسم الاتصالات والدفاع السيبراني العقيد "ليئور":

·  إن قسم الاستخبارات وسلاح الجو وسلاح البحرية والسلاح البري وقائد اللواء والجندي المقاتل في وحدته، جميعهم يتواصلون بنفس المنظومات، مما يزيد من الجدوى، والآن منظومات جيش بري رقمي تشمل أو تحتوي على خط إنترنت عريض وواسع النطاق، مما يتيح وصول الإنترنت للقوات المقاتلة في الميدان.

x