الجيش الإسرائيلي يستعد لتأجيل تجنيد فوج يوليو بسبب كورونا

الأربعاء 25 مارس 2020 - 01:53 مساءً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

علمت "يديعوت أحرونوت" أن وزارة التربية والتعليم طلبت من الجيش لإسرائيلي تأجيل تجنيد يوليو، لأنه من المتوقع الانتهاء من امتحانات الثانوية في وقت متأخر من المعتاد في هذا العام بسبب الوضع.

 

ويستعد الجيش الإسرائيلي لمثل هذا الخيار ويوضح أنه سيتم لإبلاغ المرشحين الخدمة بشأن القرارات التي سيتم اتخاذها.

 

ومع ذلك: أمس تم التجنيد لـ "غولاني" و"جفعاتي" كالمعتاد. في وقت لاحق من هذا الأسبوع، يُتوقع المزيد من التجنيد، ويقول مسؤولون كبار في الجيش الإسرائيلي إنه على الرغم من الوباء، فإن الدافع للخدمة القتالية مرتفعة.

 

ووفقاً لهم، فقد امتثل أمس جميع المرشحين للخدمة. والحديث يدور عن متجندين في لواء "غولاني" ولواء "جفعاتي". من أجل الحد من خطر الإصابة بالفيروس، تم تجنيدهم في خمسة مواقع مختلفة، غير قاعدة الاستقبال والفرز في "تل هشومير"، مع الحفاظ على مسافة مترين بين الجنود.

 

ووصل رئيس الأركان "أفيف كوخافي" أمس إلى قاعدة تدريب جولاني، والتي استقبلت حوالي 500 مقاتل جديد في اللواء، وذلك من أجل إلقاء نظرة عن قرب على عملية التجنيد. بالإضافة إلى ذلك، قام كوخافي بزيارة (مركز المعلومات والخدمات الطبية التابع لسلاح الطب في الجيش الإسرائيلي) وأعجب بنشاطاته والتحديات التي تواجه أفراده خلال هذه الأيام غير الطبيعية التي تتطلب استعداد الجيش الإسرائيلي من جديد للتعامل مع الفايروس.

 

وعلى هذه الخلفية، تم أمس تجنيد المرشحين للخدمة بموجب جميع التعليمات والإجراءات، بالإضافة إلى إجراء تعديلات مختلفة على قواعد تدريب الجنود لاستيعابهم.

 

فعلى سبيل المثال، نقلت قاعدة تدريب لواء غولاني المجندين من فوج نوفمبر 2019 لمواصلة التدريب في قاعدة تدريب القيادة في أليكيم. ويهدف هذا إلى تقليل عدد الجنود في القاعدة والفصل بين المجندين الجدد والجنود الأقدم بأكبر قدر ممكن.

 

وفي جفعاتي: تم استيعاب الجنود في قاعدة تدريب اللواء أمس في خيمتين كبيرتين وفي منطقة مفتوحة بدلاً من المكاتب المغلقة. خطوة أخرى في المعالجة: في الوقت الحاضر، لن يتم إجراء أي اختبارات لوحدات اللإستطلاع اللوائية.وعلى الأرجح سيتم تأجيلها ومع ذلك، سيتم في وقت لاحق من هذا الأسبوع التجنيد للواء كفير والمدرعات والهندسة والمظليين وحرس الحدود.

 

في غضون ذلك، يستمر مركز معلومات "من القلب إلى القلب " في العمل على مدار الساعة لتقديم الخدمة للجنود في موضوع الكورونا والعمل كأداة للاستشارة والتوجيه الطبي. ووضع المركز هدفًا له توسيع مجالات الإستجابة بما يتجاوز المجالات الحالية، بالإضافة إلى تقديم خدمات استشارية طبية مهنية وتنسيق المعلومات الطبية المطلوبة للجندي في إتصال واحد وعنوان واحد.

 

ويعمل الخط الساخن على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وتم تعزيزه بجنود إضافيين لتوفير أسرع استجابة لجميع المتصلين. وقد ارتفعت أعدادهم مؤخرًا بشكل ملحوظ بسبب الوضع. هناك أيضاً ممرضات خدمة منتظمة وطلاب التمريض.

x