مصادر لوالا تكشف..

هذا ما آلت إليه مفاوضات التطبيع بين السودان وإسرائيل

الأربعاء 23 سبتمبر 2020 - 04:54 مساءً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

كشفت مصادر مطلعة لموقع "والا" العبري، اليوم الأربعاء، عن انتهاء المفاوضات التي جرت مؤخرا بشأن إبرام اتفاق تطبيع بين إسرائيل والسودان، دون تحقيق انفراجة.

 

وذكر موقع والا، أن المفاوضات التي جرت خلال الأيام الأخيرة في أبو ظبي بين الولايات المتحدة والسودان بشأن إمكانية إبرام اتفاق بين إسرائيل والسودان لم تحقق أي اختراق.

 

وبحسب المصادر، فإن الخلاف الرئيسي بين الطرفين يدور حول نطاق حزمة المساعدات الاقتصادية التي ستقدمها واشنطن للسودان في إطار عملية التطبيع.

 

وفي وقت لاحق، أكدت وكالة الأنباء السودانية الرسمية أن وفدا يقوده رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان ويضم وزير العدل نصر الدين عبد الباري ومسؤولين آخرين توجه الأحد الماضي إلى أبو ظبي للقاء مسؤولين إماراتيين وأميركيين.

 

وقالت الوكالة إن وزير العدل السوداني سيبحث مع المسؤولين الأميركيين إزالة اسم السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب، ودعم الفترة الانتقالية، وإعفاء الخرطوم من الديون الأميركية.

 

ووفق مصادر سودانية، فقد طالبت الحكومة السودانية بمساعدات اقتصادية مقابل توقيع اتفاق تطبيع مع إسرائيل عبارة عن أكثر من 3 مليارات دولار كمساعدات إنسانية ومساعدات مباشرة للموازنة من أجل التعامل مع الأزمة الاقتصادية وتداعيات الفيضانات المدمرة، على أن تلتزم كل من الولايات المتحدة ودولة الإمارات بتقديم مساعدات اقتصادية للسودان على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

x