إسرائيل تحافظ على تصنيف ائتماني "جيد" في ظل تدهور الاقتصاد العالمي

الأحد 15 نوفمبر 2020 - 12:59 مساءً بتوقيت القدس

جيفارا الحسيني - عكا للشؤون الاسرائيلية

أكدت إحدى وكالات التصنيف الائتماني الرائدة في العالم، ستاندرد آند بورز، أن إسرائيل لديها توقعات اقتصادية قوية تتجه نحو المستقبل على الرغم من تدهور الاقتصاد العالمي.

 

وأوضحت ستاندرد آند بورز، ومقرها في نيويوؤك، تصنيفها الإيجابي من خلال التأكيد على "اقتصاد إسرائيل الديناميكي والمتنوع، وسياستها النقدية المرنة، ومجموعة قوية نسبيًا من المدخرات المحلية، والوصول إلى أسواق رأس المال الوطنية والدولية.

 

وأشارت ستاندرد آند بورز، إلى نقاط ضعف إسرائيل والتي تتجلى أساسًا من ديونها المرتفعة نسبيًا والمخاطر الجيوسياسية.

 

من جهته، أشاد رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بالأنباء باعتبارها إنجازًا عظيمًا للبلاد ورحب "بالثقة في السياسة الاقتصادية التي كنا نقودها".

 

كما أشار نتنياهو إلى أن "التصنيف الائتماني لإسرائيل حقق تطورًا إيجابيًا، حيث خفضت وكالة ستاندرد آند بورز تصنيفها الائتماني للدول المتقدمة الأخرى خلال الوباء".

 

وتابع يقول "إن قرار ستاندرد آند بورز بالحفاظ على التصنيف الائتماني إسرائيل عند "ناقص إي إي" مع نظرة مستقبلية مستقرة، هو تعبير كبير عن الثقة في اقتصاد إسرائيل وعلامة مدح لدولة إسرائيل. 

 

في السياق، قال وزير المالية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، إن "إسرائيل في وضع جيد بالنسبة للعديد من دول العالم التي تعاني من أزمة فيروس كورونا".

x