تمرد المدن الكبرى في إسرائيل على قرار الحكومة بشأن فتح المدارس

الإثنين 22 فبراير 2021 - 04:04 مساءً بتوقيت القدس

جيفارا الحسيني - عكا للشؤون الاسرائيلية

أعلنت 17 مدينة رئيسية في إسرائيل، ممن تعرف بنادي الـ 15 مدينة، ومن بينها تل أبيب وحيفا وريشون لتسيون وبئر السبع وأشدود، أنها ستتيح للمدارس الإعدادية بإعادة طلابها من الصف السابع إلى العاشر إلى مقاعد الدراسية في وقت مبكر من يوم الأربعاء، وليس في غضون أسبوعين، كما قررت الحكومة.

 

وعقبت نقابة المعلمين على هذا القرار بأن وزارة التربية والتعليم الاسرائيلية وحدها هي التي يمكنها أن تقرر متى وكيفية العودة إلى مقاعد المدرسة.

 

وأعرب العديد من مديري المدارس الثانوية والاعدادية عن دعمهم لقرار المدن الـ 17، لكنهم أعلنوا أنهم في أزمة. ففي المدارس الثانوية، يتم توظيف المديرين ومعظم المعلمين من قبل السلطة المحلية ولكنهم يخضعون لقرارات وزارة التربية والتعليم. ومعظم المديرين والمعلمين في المدارس الإعدادية هم موظفون لدى وزارة التربية والتعليم رغم ان تعيينهم يتم من قبل السلطة المحلية.

 

وينص إعلان المنتدى الخامس عشر على أن البلديات ستسمح لمديري المدارس بإعادة الفصول الدراسية المذكورة أعلاه إلى الأنشطة المدرسية على النحو الذي يقرره مديرو المدارس، مرتين على الأقل في الأسبوع، بينما سيستمر تدريس بعض المواد عن بعد مع الحفاظ على تقدير طاقم التعليم المدرسي: "الأثر التربوي والاجتماعي والنفسي الشديد على الطلاب، كأحد أسباب قرارهم. سنفتتح الصفوف من السابع إلى العاشر لأنهم لا يستطيعون الانتظار أكثر من ذلك - فالطلاب في حالة نفسية صعبة".

x