المنظومة الأمنية الإسرائيلية تقر بفشل العملية العسكرية في جنين
2018-01-19 09:57:00 بتوقيت القدس (منذ 5 أشهر)
 
 
عكا للشؤون الإسرائيلية
 
صرحت مصادر مطلعة بالمنظومة الأمنية الإسرائيلية، بأن العملية العسكرية بجنين، لم تؤدي إلى اعتقال أو تصفية الهدف رقم 1، زعيم الخلية والمسئول عن قتل المستوطن بعملية نابلس.
 
وتشير التقديرات لدى المخابرات الإسرائيلية أن رئيس الخلية، لم يتواجد داخل المنزل الذي تم محاصرته بجنين، أو أنه نجح في الفرار قبل حصار المنزل، وهو لا زال حراً طليقاً ما يؤكد فشل العملية العسكرية برمتها.
 
ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الجمعة، عن مصادر أمنية قولها إن: "المسئول عن العملية لا يزال حراً طليقاً وأن الفرضيات تقول بأنه لم يكن في المنزل المستهدف أو انه هرب منه خلال العملية وبعد استهداف القوة بنيران من مسلح آخر".
 
وأضافت الصحيفة، أن الجهود الأمنية الإسرائيلية تتركز حالياً على المستوى الاستخباري لتعقب هدف العملية الذي نجا منها ، في الوقت الذي جرى وضع القوات الخاصة على أهبة الاستعداد لتنفيذ عمليات مستعجلة حال ورود معلومات حول رأس الخلية أو أفراد منها.