هآرتس: الحكومة الإسرائيلية تمول جمعية استيطانية
2018-01-19 10:18:36 بتوقيت القدس (منذ 5 أشهر)
 
 
عكا للشؤون الإسرائيلية
 
كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية، في تقرير لها نشرته مساء أمس الخميس، النقاب عن أن الحكومة الإسرائيلية تمول الميزانيات العامة للجمعية الاستيطانية "ريغافيم" التي تنشط في إخلاء المواطنين الفلسطينيين من أراضيهم وإقامة بؤر استيطانية على الأرض الفلسطينية.
 
وجاء في تقرير الصحيفة، أن الجمعية التي تتعامل بشكل رئيسي مع موضوع الأراضي بالضفة الغربية، قد تلقت الملايين من الشواكل من الأموال العامة، عن طريق الحكومة الإسرائيلية.
 
وبحسب تقرير الصحيفة العبرية، تم نقل الأموال والميزانيات التي حولتها الحكومة إلى "ريغافيم" بموجب شروط مصممة خصيصا للجمعية،
وذلك لأجل القيام بشراء أراضي الفلسطينيين، أو التفاوض معهم لترك أراضيهم مقابل تعويضات مالية.
 
وأوضح تقرير"هآرتس" في تقريرها أن المفاوضات التي أجرتها "ريغافيم" مع سكان القرى في الضفة الغربية، توقفت بسبب ضغوطات من الإدارة المدنية، وذلك بعد الكشف عن أسماء بعض الضباط بأن لهم علاقة بهذه المفاوضات.
 
 
وذكرت الصحيفة في تقريرها، أن ميزانيات الجمعية التي تتلاقاها من الحكومة، بقيت مستقرة، في حين زادت التبرعات. وأنه حتى العام 2016، تلقت "ريغافيم" ما يقرب من ثلاثة ملايين ونصف مليون شيكل من تبرعات شخصية وعامة. وذلك لاستثمارها في التحايل على السكان العرب وشراء أراضيهم.