مصدر أمني إسرائيلي: لولا التنسيق الأمني لما توصلنا لمكان خلية نابلس
2018-01-20 20:50:00 بتوقيت القدس (منذ 5 أشهر)
عكا للشؤون الإسرائيلية
 
صرح مسؤول أمني إسرائيلي رفيع، لموقع اخباري سعودي، اليوم السبت، بأنه: "بدون التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية، لم تكن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية قادرة على تحديد مكان خلية نابلس، المسؤولة عن عملية اطلاق النار بالقرب من مستوطنة حفات جلعاد، وقتل الحاخام رزيئل شيبح".
 
 
وبحسب ما نقتله صحيفة "معاريف" العبرية، صرح المصدر الأمني الإسرائيلي، لموقع "أيلاف" الإخباري السعودي، أنه: "بدون مساعدة أجهزة أمن السلطة الفلسطينية، لم يتكمن الجيش الإسرائيلي من الوصول الى مكان خلية نابلس".
 
 
وذكرت الصحيفة العبرية، أنه بعد يوم من اقتحام المنزل المتواجد فيه أعضاء الخلية بجنين، اتهمت حركة حماس الأجهوة الأمنية الفلسطينية بالتعاون مع "إسرائيل"، وعدم تقديم المساعدة لأعضاء الخلية، رغم وجود المقرات الأمنية على بعد أمتار من المنزل.
 
 
وأشارت صحيفة "معاريف" العبرية، الى أن قوات خاصة من الجيش الإسرائيلي، قامت يوم الأربعاء الماضي، بعملية ليلية خاصة داخل مخيم جنين، استطاعت من خلال هذه العملية التي استمرت 15 ساعة، محاصرة أعضاء خلية نابلس، وتصفية أحدهم، واعتقال 5 فلسطينيين كانوا متواجدين بمحيط المنزل لحظة حصاره.
 
 
وأوضحت الصحيفة العبرية، أن المطلوب الرئيسي في هذه الخلية، لم يتم اعتقاله أو تصفيته خلال هذه العملية، وأن المخابرات الإسرائيلية ترجح عدم وجوده بجنين لحطة حصار المنزل.