"معاريف": الجبهة الجنوبية تزداد سخونة عشية المسيرة المليونية
2018-03-26 08:43:00 بتوقيت القدس (منذ شهرين)

عكا للشؤون الإسرائيلية: نائل عبد الهادي

نشرت صحيفة "معاريف" العبرية، صباح اليوم الإثنين، تقريراً حول استعدادات المنظومة الأمنية والجيش الإسرائيلي لمواجهة المسيرة المليونية، التي ستجري يوم الجمعة القادم على الحدود مع غزة.

وقالت الصحيفة في تقريرها، إن الجيش الإسرائيلي، سيقوم  بنشر عدة كتائب في حالة استنفار قصوى، وسيقوم الجيش بنشر مجموعة من القناصة على طول السياج الحدودي، وذلك لمنع اختراق السيادة الإسرائيلية، واقتراب المتظاهرين من السياج.

وبحسب تقرير الصحيفة، تزداد الأوضاع سخونة في قطاع غزة عشية هذه المسيرة، وخصوصا أن الذراع العسكري للقسام أجرى بالأمس مناورات عسكرية ضخمة، قد تكون مرتبطة بهذه المسيرات.

وأشارت الصحيفة العبرية في تقريرها، الى أن مناورات القسام تخللها التدرب على مهاجمة دبابات وناقلات جند إسرائيلية، واختطاف من بداخلها، واطلاق صواريخ بشكل علني.

وذكر تقرير الصحيفة، أن حماس أجرت بالأيام الماضية عدة استعدادات لهذه المسيرة المليونية، حيث قامت بوضع سواتر رملية على بعد 700 متر من الحدود، وذلك لحماية المتظاهرين من نيران الجيش الإسرائيلي على حد زعم الصحيفة.

ووفقا لصحيفة "معاريف"، حذرت المنظومة الأمنية الإسرائيلية من سيناريو قيام مئات المتظاهرين باختراق السياج الحدودي، الأمر الذي قد يتبعه جولة جديدة من التصعيد والعنف على المناطق الحدودية، مشيرةً الى أن الجيش الإسرائيلي يستعد لهذه السيناريوهات، ولسيناريوهات أخطر منها.

وأوضح تقرير الصحيفة، أن الكابينت الإسرائيلي، ناقش بالأمس الأوضاع بغزة، ومسيرات العودة الكبرى، وامكانية اندلاع موجة عنف جديدة في قطاع غزة والضفة الغربية، واستعرض الكابينت استعدادات المنظومة الأمنية والجيش الإسرائيلي لهذه التوقعات.