خلال زيارته لـ"غلاف غزة"..

ليبرمان: لا نريد مواجهة عسكرية جديدة
2018-04-03 18:51:00 بتوقيت القدس (منذ شهرين)

عكا للشؤون الإسرائيلية ـ عمر حامد

وصل وزير الجيش الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، ظهر اليوم الثلاثاء في زيارة لغلاف غزة، حيث التقى خلالها برؤساء السلطات المحلية في الغلاف، وذلك على خلفية التوتر الأمني الذي خيم خلال الأيام الأخيرة في الجنوب في أعقاب مسيرة العودة.

ووفقا لموقع القناة الثانية، فقد شكر ليبرمان الجيش وسكان الغلاف على صمودهم في مواجهة المظاهرات على حد تعبيره، والحيلولة دون تأثيرها في التنغيص على الإسرائيليين خلال "عيد الفصح".

ووجه ليبرمان رسالة تحذير إلى حماس وسكان قطاع غزة من المشاركة في هذه المسيرات، موضحا بأن "إسرائيل" قد حددت  قواعد اللعبة، ولن تسمح بتغييرها أو المساس بها، ولذلك سيتم إطلاق النار المباشرة على كل من يقترب من الحدود.

وشدد ليبرمان خلال حديثه مع رؤساء السلطات المحلية في غلاف غزة على قضية الإعمار مقابل نزع السلاح، موضحا بأن هذا الخيار الوحيد المطروح على الطاولة الإسرائيلية حتى هذه اللحظة.

ونوه ليبرمان خلال حديثه عن ذكرى مرور 25 عاما على اتفاق أوسلو الذي جاء في إطاره عرفات وعصابته على حد تعبيره  إلى مدينة غزة، كما نوه إلى اقتراب الذكرى ال13 للانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة.

وزعم ليبرمان بأن "الشهداء" الذين سقطوا في أحداث يوم الجمعة الماضي على الحدود مع قطاع غزة، بأنهم ينتمون إلى كتائب القسام والجهاد الإسلامي وهم معروفون لدى المنظومة الأمنية الإسرائيلية .

وأضاف بأن الجيش يستعد لجميع السيناريوهات، مؤكدا بأن "إسرائيل" لا تريد حربا كما أن جميع الأطراف لا يرغب في ذلك.

كلمات مفتاحية