أهم الردود الإسرائيلية على الهجوم الأخير

قواعد اللعبة قد تغيرت وتركيا ضمن المحور الحاكم في المنطقة
2018-04-15 18:03:00 بتوقيت القدس (منذ 3 أشهر)

عكا للشؤون الإسرائيلية ـ عمر حامد

تطرق سفير "إسرائيل" السابق في روسيا "تسيفي ماغين" للهجوم الثلاثي " الأمريكي، الفرنسي، البريطاني" على سوريا مشبها ما حدث بلعبة البوكر، وأضاف بأن المواجهة في سوريا ليست عبارة عن قضية محلية، بل إن الحديث يدور عن مواجهة عالمية في ظل تعامل أمريكا مع روسيا على أنها هي المسؤولة عن كل ما يجري هناك.

وأضاف ماغين بأن الرد الروسي الذي وصف الهجوم على أنه إهانة شخصية للرئيس الروسي بوتين، كان موجها شخصيا للرئيس الأمريكي ترامب، إلا ان الطرفان سيسعيان لحل هذه الأزمة عن طريق الحوار والمفاوضات.

ووفقا لموقع يديعوت فقد أوضح ماغين بأن القدرات العسكرية الروسية في المنطقة ضعيفة نسبيا، حيث أنها تمتلك عددا من بطاريات الدفاع الجوي ومضادات الطيران المخصصة لحماية القواعد العسكرية الروسية في المنطقة، وبذلك لا تمتلك روسيا القدرة العسكرية لمواجهة محور ثلاثي كأمريكا وفرنسا وبريطانيا، ولذلك تبقى الكرة في ملعب الروس فلهم القرار في إشعال الأوضاع أو إطفائها.

ومن جانبه فقد تطرق أيضا الجنرال احتياط عاموس جلعاد رئيس الفرع الأمني والسياسي في وزارة الجيش سابقا إلى الهجوم موضحا بأن إيران لن تبادر بالرد العسكري في المواجهة الحالية وفقا لتقديراته، ولذلك فإن موجة التصعيد الحالية قد انتهت من وجهة نظره.

وقد تطرق البروفيسور عوزي رافي الخبير في قضايا الشرق الأوسط إلى الهجوم موضحا بأن قواعد اللعبة في المنطقة قد تغيرت، حيث تبلور محورا جديدا في المنطقة يتكون من روسيا وإيران وتركيا، وهم أصحاب القرار لكل ما يجري في المنطقة، كما أن العرب والأمريكان قد اختفى دورهم وأثرهم عن هذا المحور.