الشاباك الإسرائيلي يحذر

جرائم المستوطنين قد تؤدي إلى وقوع عمليات في رمضان
2018-05-28 21:31:00 بتوقيت القدس (منذ 3 أسابيع)

عكا للشؤون الإسرائيلية – نائل عبد الهادي

حذر جهاز المخابرات الإسرائيلي الشاباك، من نتائج جرائم المستوطنين المتطرفين ضد السكان الفلسطينيين بالضفة الغربية، زاعما أن أي جريمة جديدة قد تؤدي الى وقوع عمليات انتقامية ضد إسرائيليين خلال شهر رمضان.

وقالت صحيفة "هآرتس" العبرية، التي أوردت الخبر مساء اليوم الإثنين، إن هذا التحذير يأتي في أعقاب تصاعد جرائم المستوطنين، ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية مؤخرا.

وبحسب الصحيفة العبرية، حذر مسؤولين كبار في الشاباك، الحكومة الإسرائيلية، من نتائج النشاطات الإجرامية لمستوطني الضفة ضد السكان الفلسطينيين، وخصوصا مستوطني "يتسهار" وجماعة "جباية الثمن".

ونقلت الصحيفة، عن مصادر مطلعة قولها: "إن التحذيرات قد نوقشت بحضور كبار المسؤولين في الشاباك والشرطة والجيش".