"إسرائيل" تفوقت عسكرياً في غزة لكن ما هي الخطوة التالية؟
2018-06-01 16:39:00 بتوقيت القدس (منذ أسبوعين)

عكا للشؤون الإسرائيلية- نائل عبد الهادي

قال المحلل العسكري عاموس هرئيل في مقال له صباح اليوم في صحيفة هآرتس إن "إسرائيل" تفوقت عسكرياً في غزة، وذلك تماما كما حدث قبل الحرب الأخيرة على قطاع غزة، فالأزمات بغزة تتفاقم، وستبقى شبحا يطارد "إسرائيل".

وأضاف، أن فشل حكومة نتنياهو يكمن في نفس نتائج تقرير مراقب الدولة بعد حرب2014 فهذه الحكومة لم تجد حتى الآن الخيارات والبدائل الاستراتيجية الأخرى لمشكلة غزة.

وأوضح هرائيل، أنه الآن تعود هذه الحكومة لنفس الأخطاء، ولكن الأزمات في قطاع غزة أصعب من فترة الحرب الأخيرة على قطاع غزة صيف العام ٢٠١٤.

وتابع، كافة قيادات المنظومة الأمنية الإسرائيلية اقترحوا زيادة التسهيلات الاقتصادية لقطاع غزة من جهة مصر وإسرائيل والسلطة.

وبين أن مصر والسلطة تماطلان في هذه التسهيلات، وحكومة نتنياهو كذلك، حيث أنها تحاول عدم الظهور على أنها تنازلت لحماس.

وبحسب المحلل فإنه "مع غياب الحلول، وضعف قوة الردع الإسرائيلية امام الفصائل بغزة، يعتقد أن الجولة العسكرية القادمة هي مسألة وقت".

ورأى أنه بدون حلول عملية لمشاكل غزة، ستبقى التهديدات بتجديد التصعيد أو المواجهة العسكرية شبحا يطارد إسرائيل, التي يجب عليها أن لا تنسى ال٢٤ ساعة المتوترة، في غلاف غزة الأسبوع الماضي.