جنرال إسرائيلي: التواجد البري فقط سوف ينهي رعب الطائرات الورقية
2018-06-05 14:47:56 بتوقيت القدس (منذ أسبوعين)

حسين جبّارين - عكا للشؤون الإسرائيلية

أكد جنرال إسرائيلي، إن "الديناميكيات في الجنوب وتعطل حياة المزارعين هي مسؤولية القيادة السياسية، التي لا يسمح للجيش الإسرائيلي بإنشاء منطقة عازلة في قطاع غزة".

وقال الجنرال رونين ايتسيك في مقاله اليوم في "إسرئيل هيوم"، إن "التواجد البري فقط سوف ينهي رعب الطائرات الورقية التي يتم إطلاقها من قطاع غزة".

وأضاف ايتسيك، "في الواقع، المستوى السياسي وهو وليس غيره، من يتحمل مسؤولية الديناميكا في الجنوب، بما في ذلك تعطيل حياة المزارعين. من غير الممكن منع إطلاق الاجسام الطائرة على مستوى طائرة ورقية، دون دخول القوات البرية إلى المنقطة التي تعتبر ساحة الإطلاق الطائرات وإقامة منطقة عازلة".

وتابع قائلا "هذا النوع من التحرك الهجومي يعتمد على موافقة القيادة السياسية، وفي هذه الأثناء، لم يتحرك شيء خلال الأسابيع القليلة الماضية وتحولت الحقول إلى اللون الأسود".

وتساءل الجنرال الإسرائيلي "لماذا لا تسمح القيادة السياسية للجيش الإسرائيلي أن يدخل في عمق تكتيكي كهذا؟".

ووفق ايتسيك، فإن وقف إطلاق النار بعد الجولة الأخيرة يدل على أنه قد تم التخطيط لشيء ما على ما يبدو تحت قيادة المصريين.

 وأكمل "لقد سمعنا بالفعل عن محاولات هدنة بعيدة المدى ويمكننا افتراض أن هذا هو الحال".

وأوضح قائلا "في الوقت الراهن، ربما سنستمر في رؤية الديناميكية الحالية، وأي قول يرفض التعامل مع "معادلة" تسعى المنظمات الفلسطينية لفرضها أو "تنقيط" الصواريخ هو مجرد خطاب سياسي يخفي الجهود المبذولة في الخلفية. إذا ما نضجت -سنرى فترة هادئة، وإذا لم يكن كذلك - ربما نكون في طريقنا إلى صيف حار جدا"ً. على حد قوله.