الناطق باسم الجيش:

خضنا حربا على الوعي لمنع المشاركة في مسيرات العودة
2018-06-26 09:37:00 بتوقيت القدس (منذ 3 أسابيع)

عكا للشؤون الإسرائيلية -نائل عبد الهادي

صرح الناطق باسم الجيش الإسرائيلي, مساء أمس الاثنين, خلال محاضرة ألقاها في معهد الأمن القومي, أن الجيش اعتمد على عدة وسائل للحد من مسيرات العودة, وتقليل عدد المشاركين بالتظاهرات على الحدود مع قطاع غزة.

وقال اللواء رونين منليس, إن الجيش خاض حربا للتأثير على الوعي لدى الجماهير بقطاع غزة, من خلال الاعتماد على الخطب والمواعظ الدينية.

وكشف الناطق, عن اعتماد الجيش على طرق للترهيب, من خلال المناشير التحذيرية, والاتصال المباشر مع عشرات العملاء داخل القطاع, لتخويف الناس من المشاركة بهذه المسيرات.

وأضاف: "لقد عملنا على إضعاف المشاركة بهذه المسيرات من خلال إلصاق اسم إيران بها, والايحاء بأن إيران تمولها, وذلك لأننا نعلم حجم كراهية الجماهير السنية لإيران".

وأشار الناطق, إلى أن الهدف من كل هذه الإجراءات كان التأثير على الوعي الجماهيري للسكان بغزة, للتقليل من مشاركتهم في هذه المسيرات.