"يديعوت": بعد مائة يوم الجيش عاجز أمام البالونات الحارقة
2018-07-05 17:59:54 بتوقيت القدس (منذ أسبوعين)

سوزان حنا - عكا للشؤون الإسرائيلية

ذكر موقع "يديعوت أحرونوت" أنه مع دخول يوم السبت المقبل، يكون قد مر مائة يوم على بدء ظاهرة الطائرات الورقية والبالونات الحارقة التي تطلق على المستوطنات الإسرائيلية المتاخمة لقطاع غزة.

وأوضح الموقع، أنه عندما هبطت الطائرة الورقية الأولى الحارقة في المنطقة الحدودية مع غزة في 30 آذار (مارس) الماضي، لم يتخيل البعض أنها ستتحول إلى ظاهرة من شأنها أن يؤدي إلى اندلاع عشرات من الحرائق يومياً وتدمير مساحات واسعة من الأراضي.

وأضاف: "إنه بات يتعين على المستوطنين المحليين، الذين يعيشون تحت تهديد مستمر بإطلاق الصواريخ من غزة، أن يخافوا الآن من أي بالونات مشبوهة في السماء أو الطائرات الورقية التي تحلق عبر الحدود".

وقال مصدر أمني إسرائيلي كبير للموقع:" إن ما بدأ كلعبة ووسيلة للتحايل أثناء الاحتجاجات على حدود غزة، تحول إلى تهديد خطير يجعل الحياة أكثر صعوبة على المستوطنين، وقد يؤدي هذا إلى تصعيد آخر للعنف في الجنوب، كما حذر العديد من المسؤولين."

من جانب آخر نقلت إذاعة الجيش عن الوزير "نفتالي بينت" قوله: "الفشل في التصرف سيؤدي إلى التصعيد، يجب قصف مطلقي الطائرات الورقية لكي تتوقف الحرائق في الجنوب.

كلمات مفتاحية