"البالونات الحارقة" تدمر منظومة الغابات الأمنية في الغلاف
2018-07-09 17:38:00 بتوقيت القدس (منذ أسبوع)

عكا للشؤون الإسرائيلية ـ عمر حامد

كشف مسؤولون في صندوق "قيام دولة إسرائيل" هذا الأسبوع، النقاب عن الأضرار الأمنية الجسيمة التي خلفتها الحرائق التي نشبت في الحقول الزراعية في مستوطنات غلاف غزة بسبب الطائرات الورقية الحارقة.

ووفقا لموقع روتر العبري، أوضح المسؤولون أن هذه الحرائق أدت إلى تدمير ما يسمى بالغابات الأمنية التي تعتبر بمثابة القطاع الأمني الطبيعي الذي يفصل بين غزة ومستوطنات الغلاف.

وأوضح أحد مسؤولي صندوق "قيام دولة إسرائيل" في منطقة النقب أن الكثير من مستوطنات غلاف غزة أصبحت مكشوفة أمام تهديد نيران القناصة والصواريخ المضادة للدروع عقب التهام النيران للغابات الأمنية التي تم زراعتها في الماضي لأغراض أمنية لحماية مستوطنات الغلاف.

وأضاف المسؤول أن صندوق "قيام دولة إسرائيل" زرع في سنوات الخمسينات من القرن الماضي هذه الغابات الأمنية والمعروفة باسم غابات بئيري وكيسوفيم، حيث كان الهدف الرئيسي من هذه الغابات توفير الحماية الأمنية لمستوطنات الغلاف إلى جانب توسيع المساحات الخضراء.

وأوضح يتسحاق لوغسي المسؤول عن التشجير الأمني في صندوق "قيام دولة إسرائيل" أن الصندوق زَرع في الماضي غابات أمنية حول 11 مستوطنة من مستوطنات الغلاف، مبينا أن الحديث يدور عن خطر أمني كبير، حيث أصبح سكان مستوطنات الغلاف والمزارعين عرضة لتهديدات النيران المباشرة من قطاع غزة مثل نيران القنص والصواريخ المضادة للدروع.