طهران تزيل صواريخ من بعض زوارقها الحربية لتخفيف التوتر

الأحد 19 مايو 2019 - 12:23 مساءً بتوقيت القدس

عمار ياسر - عكا للشؤون الإسرائيلية

نقل موقع "i24 news" الإسرائيلي، عن صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قولها، إن إيران أزالت من بعض سفنها صواريخ مجنحة، كان تركيبها سبباً في التصعيد الأخير بين واشنطن وطهران.

وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" وآخر في "الكونغرس"، إن القوات الإيرانية أزالت خلال اليومين الأخيرين تلك الصواريخ من متن قاربين تابعين لها على الأقل، في خطوة قد تكون مؤشرا على التخفيف من حدة التوتر في الخليج.

وأوضح المسؤولان أن هذين القاربين يبحران بين مينائي "بندر جاسك" و"جابهار" الإيرانيين المطلين على خليج عُمان، ومن غير الواضح كم قاربا لا يزال مزودا بمثل هذه الصواريخ التي رأت فيها الولايات المتحدة خطرا على سفنها الحربية والملاحة التجارية في الخليج.

وأشار المسؤولان إلى رصد خفض وتيرة الاتصالات بين الحرس الثوري الإيراني والفصائل الشيعية المنضوية تحت راية "الحشد الشعبي" في العراق في الآونة الأخيرة، لكن هذه الاتصالات لم تتوقف.

ووفقاً للصحيفة، فإن هذه المعلومات، بالإضافة إلى دخول مدمرتين أمريكيتين مياه الخليج عبر مضيق هرمز قبالة سواحل إيران دون وقوع أي حوادث، دفعت بعض المسؤولين في واشنطن إلى استنتاج أن الإجراءات الأمريكية الأخيرة في الخليج "نجحت في ردع خطر الهجوم الإيراني المحتمل على قوات الولايات المتحدة".

وأطلعت إدارة الرئيس دونالد ترامب قادة الكونغرس على هذه المعلومات الجديدة أثناء إحاطة عقدت أمس وراء الأبواب المغلقة.

غير أن الوضع لا يزال بعيداً عن الانفراج، إذ نقلت الصحيفة عن مسؤولين عسكريين توقعهم أن تطلب القيادة المركزية في "البنتاغون" في الأسابيع القليلة المقبلة نشر مزيد من القوات البحرية والجوية في الشرق الأوسط.

x