توقعات بتشكيل حكومة وحدة..

استطلاع إسرائيلي: "الليكود" لن يستطيع تشكيل حكومة بدون ليبرمان

السبت 22 يونيو 2019 - 11:59 صباحاً بتوقيت القدس

عمار ياسر -

عمار ياسر - عكا للشؤون الإسرائيلية

أظهر استطلاع للرأي العام، نشرته صحيفة "معاريف" العبرية، أنه لو أُجريت الانتخابات الإسرائيلية أمس، لحصل حزب "الليكود" على 34 مقعداً في الكنيست، وحزب "كاحول لفان" على 33 مقعداً.

كما أظهر الاستطلاع الذي أجراه معهد "مأغار موحوت"، حصول معسكر اليمين بدون حزب "إسرائيل بيتنا" برئاسة أفيغدور ليبرمان، على 60 مقعداً، ما يعني أنه لا يستطيع تشكيل ائتلاف حكومي.

وأوضح الاستطلاع، أن قوة حزب "إسرائيل بيتنا" سترتفع من خمسة مقاعد في الانتخابات السابقة، إلى ثمانية مقاعد في الانتخابات المقبلة.

وبحسب الاستطلاع، ستحافظ الأحزاب الدينية على النتائج التي أحرزتها في الانتخابات السابقة التي جرت في شهر نيسان الماضي، حيث حصلت على 16 مقعداً من أصل 120، بواقع ثمانية مقاعد لحزب "يهدوت هتوراه"، ومثلها لحزب "شاس".

ووفقاً لنتائج الاستطلاع، فإن اتحاد أحزاب اليمين سيحصل على ستة مقاعد، وحزب "ميرتس" على خمسة مقاعد، وحزب "اليمين الجديد" على أربعة مقاعد، وحزب "العمل" على أربعة مقاعد.

وقالت صحيفة "معاريف"، إنه "على الرغم من أن التوجه لدى الأحزاب العربية بإعادة تشكيل القائمة المشتركة، إلا أن الاستطلاع الحالي تعامل معها ككتلتين، وأظهر أن كتلة الجبهة وطيبي ستحصل على ستة مقاعد، وكتلة الموحدة والتجمع ستحصل على أربعة مقاعد.

وبيّن الاستطلاع الذي أجراه معهد "مأغار موحوت" ونشرته صحيفة "معاريف"، أنه في المحصلة، سيحصل معسكر اليمين من دون حزب ليبرمان على 60 مقعداً، فيما يقتصر تمثيل أحزاب معسكر "الوسط - يسار" الإسرائيلي على 42 مقعداً، فيما ستحصل الأحزاب العربية على عشرة مقاعد إذا ما خاضت الانتخابات في قائمتين منفصلتين.

وتعني نتيجة كهذه أن بنيامين نتنياهو، لن يتمكن من تشكيل حكومة، إذا أراد الاعتماد على أحزاب اليمين فقط، لأن ليبرمان قد لا ينضم إليها إثر الاتهامات المتبادلة بينهما في أعقاب حل الكنيست وتبكير الانتخابات.

وقد تعني هذه النتائج أيضاً أن غانتس لن يتمكن من تشكيل حكومة، ما قد يؤدي إلى استمرار الأزمة السياسية الحاصلة بعد الانتخابات الأخيرة. وتشير توقعات إلى أن ذلك يدفع إلى حكومة وحدة (كاحول لفان والليكود)، وفق صحيفة "معاريف" العبرية.

 

x