القسام يهدد والجيش يعتذر

آخر مستجدات الأوضاع بين قطاع غزة و"إسرائيل"

الخميس 11 يوليو 2019 - 04:38 مساءً بتوقيت القدس

جولين غالي - عكا للشؤون الإسرائيلية

تشهد الأوضاع الأمنية بين قطاع غزة و"إسرائيل" توتراً مفاجئاً بعد إقدام إسرائيل على استهداف أحد عناصر كتائب القسام أثناء تأديته لعمله، وأعلن عن استشهاده متأثراً بإصابته.

وقالت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس إن تعمد الجيش الإسرائيلي إطلاق النار على أحد عناصرها أثناء تأديته واجبه في قوة حماة الثغور لن يمر مرور الكرام.

وأضافت الكتائب في بيان لها "نجري فحص وتقييم لتلك الجريمة، وسيتحمل العدو عواقب هذا العمل الإجرامي".

وعلق المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي على الحادثة، بأن الجيش قتل ناشطًا نتيجة سوء فهم.

وعقب المراسل العسكري لصحيفة "معاريف" تل ليف رام، بالقول: ""احتمالية التصعيد عالية حتي بعد بيان الجيش‎".

وأفاد موقع حدشوت 24 بأن الجيش الإسرائيلي رفع حالة التأهب في غلاف غزة خشية الرد من حماس.

ودوت صافرات الإنذار في مناطق بغلاف غزة عصر اليوم، لكن أوضح الجيش أنها دوت نتيجة أعمال فحص وتجريب.

وكان أحد أفراد الكتائب استشهد صباح اليوم، جراء فتح الجيش الإسرائيلي النار على مرصد للمقاومة شمال القطاع.

وعلى وقع الأحداث، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الجيش الإسرائيلي يستعد لحملة عسكرية واسعة ومفاجئة ضد قطاع غزة، لكنه يفضل التهدئة. 

ويجري الوفد الأمني المصري مشاورات عاجلة بعد وصوله "إسرائيل"، قبل الوصول إلى قطاع غزة.
 

x