مسؤول أمني: أمامنا أسبوع حاسم مع حزب الله

الأحد 01 سبتمبر 2019 - 02:45 مساءً بتوقيت القدس

سوزان حنا -

سوزان حنا- عكا للشؤون الإسرائيلية 

قال مسؤول أمني إسرائيلي، اليوم الأحد، إن الأسبوع الجاري "هو الأكثر حساسيّة"، بخصوص التوتر على الحدود اللبنانيّة، "وبعده سنعرف إلى أن نحن ذاهبون".

وبحسب المراسل العسكري للقناة 12، نير دفوري، تعمل الحكومة الاسرائيلية على مستويات عدّة من أجل تطويق الردّ المحتمل من حزب الله على الهجومين الإسرائيليين في الضاحية الجنوبيّة لبيروت وعقربا السورية.

فعلى المستوى السياسي، تمارس الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا ضغوطات دبلوماسيّة في محاولة لخفضّ شدّ التوتر، "وتهدئة" الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، وهو الأمر الذي أشار إليه نصر الله في خطابه أمس، دون تسمية الجهات التي تواصلت معه.

أمّا عسكريًا؛ فيعمل الجيش على تعزيز أمن الحدود مع لبنان، وقام في بعض المناطق بإخراج جنوده من مواقعهم وإرجاعهم أكثر إلى الوراء منعًا من أن يكونوا "أهدافا سهلة" لحزب الله. وخلال الأيام الأخيرة بثّت وسائل إعلام عربية صورًا لمواقع عسكريّة إسرائيليّة خاوية صُوّرت من لبنان.

x