كاتب إسرائيلي: قوة حماس تلقي بظلالها على الانتخابات الإسرائيلية

الأربعاء 19 فبراير 2020 - 10:31 صباحاً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

ذكرت صحيفة أمريكية، أن صافرة إنذار واحدة في مدينة أسدود كفيلة بجعل الآلاف من ناخبي الليكود يلتزمون بيوتهم ولا يخرجون لصناديق الاقتراع.

 

 وبحسب الصحيفة فإن حركتي حماس والجهاد الإسلامي لا تتحكمان بحياة الإسرائيليين فقط، بل تحددان أيضًا تركيبة الحكومة الإسرائيلية القادمة.

 

وقال الكاتب الإسرائيلي، أكيفا إلدار، في تقرير له عبر صحيفة "المونيتور"، إن مقعدًا واحدًا في الكنيست من شأنه هذه المرة أن يقرر من يشكل الحكومة القادمة.

 

"في ذات الوقت، تلعب حركة حماس دورًا محوريًا في الانتخابات الإسرائيلية، ويمكن القول إن حزب الليكود بقيادة "نتنياهو" بات تحت رحمة الحركة". بحسب إلدار.

 

وأضاف "تدرك حركة حماس جيدًا قواعد اللعبة السياسية في إسرائيل، وهي تعي أن كل بالون يُطلق باتجاه النقب عشية الانتخابات يزيد من اهتمام "نتنياهو" بالتوصل إلى اتفاق تهدئة طويل الأمد، والذي يصر الإسرائيليون على وصفه بالتفاهمات".

 

"كما تعلم الحركة أن "نتنياهو" سوف يمارس أقصى درجات ضبط النفس على جبهة غزة، فمصيره اليوم بات معلقًا بحبل بالون". وفقا للكاتب.

x