ماذا وراء تصريح نتنياهو وما هي العوامل المحفزة لإبرام صفقة تبادل؟

الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:12 صباحاً بتوقيت القدس

حسين جبارين - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

يرى مختص في الشأن الإسرائيلي أن تصريح رئيس الوزراء الإٍسرائيلي، بنيامين نتنياهو بالأمس حول استعداد إسرائيل للعمل بشكل بنّاء من أجل استعادة الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى حماس، "خطوة لا يملك سواها".

 

وقال المختص محمود مرداوي إن "نتنياهو لا يمكنه أن يتجاهل مبادرة قائد حماس في غزة، يحيى السنوار ويظهر أنه لا يريد استعادة الجنود أمام ذويهم أو عوائهم".

 

واستدرك مرداوي بالقول "لكن مبدأ الاستعداد لا يعني الجدية، فلربما جاء تصريح نتنياهو في سياق سد الذرائع أمام عائلات المفقودين، وربما في سياق استغلال الظروف المساعدة لفحص إمكانية عقد صفقة".

 

في ذات السياق، يرى المختص في الشأن الإسرائيلي أنه يوجد عدة عوامل محفزة لإبرام صفقة تبادل، من بينها انتشار وباء كورونا، إلى جانب آفاق لتشكيل حكومة قادرة على اتخاذ قرار دفع الثمن المقابل.

 

وختم مرداوي قائلا "في كل الأحوال حتى لو كان نتنياهو جدياً ستستغرق وقتاً وتصطدم بعقبات، فهي مفاوضات على مواقف متباعدة ومتناقضة".

x