دول عربية وأوروبيّة يحذرون إسرائيل من تنفيذ خطة الضم

الثلاثاء 07 يوليو 2020 - 06:38 مساءً بتوقيت القدس

جيفارا الحسيني - عكا للشؤون الاسرائيلية

 

وجهت الأردن، مصر، ألمانيا وفرنسا، اليوم الثلاثاء، تحذيرًا لإسرائيل من ضم أجزاء من الضفة الغربية من خلال تطبيق السيادة الإسرائيلية عليها، قائلةً إن ذلك "قد تكون له عواقب على العلاقات الثنائية".

 

ووفقًا لموقع القناة العبرية السابعة، فإن وزراء خارجية هذه الدول بحثوا كيفية استئناف المحادثات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية.

 

وتعارض هذه الدول، خطط إسرائيل التي تتضمن ضم أجزاء من الضفة الغربية في إطار "خطة القرن" التي تروج له إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

 

وقال وزراء الخارجية بعد مؤتمر بالفيديو "نحن متفقون على أن أي ضم لأراض فلسطينية محتلة في عام 1967 سيكون انتهاكًا للقانون الدولي وسيهدد أسس عملية السلام".

 

وأضافوا "لن نعترف بأي تغييرات في حدود 1967 لا يوافق عليها طرفا الصراع". وتابعوا أن التغييرات "قد يكون لها أيضًا عواقب على العلاقات مع إسرائيل".

 

ورفضت إسرائيل التعليق، لكن ديوان رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو، قال "إنه أبلغ رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الإثنين بأنه ملتزم بخطة ترامب الواقعية للسلام".

x