مقال: الجيش الإسرائيلي يفصح علانيةً عزمه التدخل لإفساد الانتخابات الفلسطينية

الأربعاء 21 أبريل 2021 - 12:22 مساءً بتوقيت القدس

ربيع عايش - عكا للشؤون الاسرائيلية

بقلم: مهران ثابت

جاء يوم أمس (الثلاثاء 20 أبريل 2021) خبر على موقع واللا العبري بما معناه أن قيادة الجيش الإسرائيلي لن ترضى بأي حال من الأحوال إجراء انتخابات فلسطينية، وأنها ناقشت كل الاحتمالات والنتائج لإلغاء الانتخابات، وأنها تستعد حتى لأسوأ السيناريوهات. 

 

وكما يفهم من الخبر، أن إلغاء الانتخابات قد يكون من خلال الضغط على أبو مازن بدفعه أو اقناعه بتأجيل الانتخابات، أو عن طريق التدخل العسكري بالضفة الغربية. 

 

حيث إنه جاء في الخبر أيضاً، أنهم في قيادة العمليات وقيادة الوسط في الجيش الإسرائيلي (العاملة بالضفة) لن ينتظروا تصريح أبو مازن بتأجيل الانتخابات كما أنهم رفعوا توصيات لقائد هيئة الأركان بإلغاء الانتخابات وناقشوا معه كل السيناريوهات المتطرفة بخصوص الرد من جانب المقاومة وكيفية التعامل معها.

 

وإلى جانب ذلك، أقر قائد هيئة الأركان التوصيات السابقة وأعطى تعليماته برفع حالة التأهب مع بداية الأسبوع القادم، (حيث يحتمل أن يعلن أبو مازن عن تأجيل الانتخابات الأسبوع القادم، حسب ما جاء في الخبر). 

 

وهذا الخبر يستهدف بالدرجة الأولى سكان إسرائيل، حيث يحاول تهيئتهم بأن ثمن التدخل لعدم إجراء الانتخابات الفلسطينية سيؤدي إلى غضب في الشارع الفلسطيني قد يترجم بمواجهة عسكرية مع المقاومة في قطاع غزة إلى جانب انتفاضة بالضفة الغربية. 

 

وتبريرات إسرائيل حسب ما يُفهم من سياق الخبر هو أن إجراء الانتخابات الفلسطينية من شأنه أن يخلق واقعاً كابوسياً له يتمثل بتغلل المقاومة في الضفة الغربية واتساع رقعتها بما يهدد وجود إسرائيل.

x