تراجع في نسبة التجنيد للوحدات القتالية في "الجيش الإسرائيلي"

الأحد 20 نوفمبر 2016 - 10:22 صباحاً بتوقيت القدس

عكا للشؤون الإسرائيلية

قال موقع "والا" العبري إن "المجتمع الإسرائيلي" يشهد تراجعاً كبيراً في نسبة تجنيد الجنود الرجال في الجيش الإسرائيلي للوحدات القتالية, مقابل بقاء نسبة تجنيد النساء ثابتة وذلك وفقا للمعطيات الإحصائية التي نشرها الجيش الاسرائيلي على خلفية حصيلة دروة تجنيد شهر نوفمبر.

ووفقا لهذه المعطيات حقق عام 2014 نسبة تجنيد وصلت إلى 77% لكن هذه النسبة أخذت بالتراجع حتى عام 2016 حيث وصلت هذه النسبة 72% .

ويستغل أكثر من نصف الرجال الذين يتهربون من الخدمة العسكرية البند الخاص بتجنيد الشبان المتدينين للتهرب من الخدمة بحجة تفرغهم لدراسة التوراة وأداء الصلاة فيما وصل عدد الذين لم يتجندوا لأسباب صحية إلى ربع المجموع .

وصلت نسبة الجنود الرجال المعنيين بالخدمة في وحدات قتالية في نوفمبر 2013 إلى 70:3% لترتفع هذه النسبة عام 2014 إلى 7:8% وذلك على خلفية الحرب على غزة " الجرف الصامد " و71:95 في نوفمبر 2015 لتنخفض هذه النسبة نوفمبر هذا العام إلى 69:8%.

x