معاريف: تركيا تتجاهل مطالب "إسرائيلية" لإنهاء وجود حماس على أراضيها

الإثنين 14 نوفمبر 2016 - 07:27 مساءً بتوقيت القدس

عكا للشؤون الإسرائيلية

قال المحلل "الإسرائيلي" للشؤون الأمنية يوسي ميلمان، نقلاً عن مصادر سياسية وأمنية وصفها بأنها رفيعة المستوى، "إن تركيا تتجاهل الشكاوى الإسرائيلية من استمرار وجود قيادات من حماس على أراضيها".

وأضاف إن "عناصر حماس يدخلون ويخرجون من تركيا دون إزعاج، ورغم الشكاوى الإسرائيلية المتزايدة إلى الرئيس رجب طيب أردوغان، فإن الأخير منشغل بتبعات محاولة الانقلاب الفاشلة ضده في الأسابيع الأخيرة، وكل ذلك يؤكد على أن هامش المناورة الإسرائيلية أمام تركيا ضيق جدا"، على حد تعبيره.

ولفت ميلمان في مقال له اليوم الاثنين على متن صحيفة "معاريف" العبرية إلى أن "حركة حماس لا تزال تعمل من داخل الأراضي التركية بصورة طبيعية، وفي حين تتجاهل أنقرة الشكاوى الإسرائيلية، وإن حكومة بنيامين نتنياهو مضطرة لقبول هذه الخروقات التركية رغم أن الطرفين لديهما رغبة في تطبيع علاقاتهما بسرعة نظرًا لمصلحتهما المشتركة في ذلك".

وأضاف ميلمان، أن "ما يقلق تل أبيب من تباطؤ المصالحة مع تركيا هو البند الخاص بإخراج قيادات حركة حماس من أراضيها، وإغلاق مكاتبهم المنتشرة في المدن التركية".

و بحسب ميلمان، قالت المصادر الأمنية في إسرائيل "إن الرئيس التركي أردوغان يرى في نفسه حاميًا للإخوان المسلمين، التي تعتبر حماس ذراعها الفلسطينية، مما يتسبب في توتر علاقاته مع مصر ورئيسها عبد الفتاح السيسي.

وأوضح أيضا أن "إخراج حماس من تركيا كان أحد مطالب الأجهزة الأمنية الإسرائيلية من نظيرتها التركية، لكن تركيا رفضت التجاوب معه".

وبحسب ميلمان، أكدت المصادر الأمنية في تل أبيب، "أن إسرائيل سئمت من المطالبة المتكررة لأنقرة بإنهاء وجود حركة حماس على الأراضي التركية، كونه يشكل خطرًا عليها, وهذا الأمر الذي لن تقبله أنقرة، ما قد يعيد الأمور بين الدولتين إلى المربع الأول".

x