"البيت اليهودي" يطالب باعتقالات إدارية ضد قادة المرابطين في الأقصى

الثلاثاء 11 أكتوبر 2016 - 10:10 صباحاً بتوقيت القدس

عكا للشؤون الإسرائيلية

طالبت رئيسة كتلة حزب "البيت اليهودي" اليميني في البرلمان الإسرائيلي "الكنيست"، شولي معلم رفائيلي، وزير "الأمن الداخلي" غلعاد أردان، بإصدار أوامر اعتقال إداري ضد قادة المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى.

ونقلت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية الصادرة اليوم الثلاثاء، عن رفائيلي قولها إن "العملية التي وقعت في القدس تكشف الخطر الذي تشكله هذه التنظيمات التي وصفتها  بـ"المتطرفة" على سلامة الإسرائيليين".

وأضافت "هذه التنظيمات تنشغل في التحريض غير المتوقف، من خلال تقديم معلومات كاذبة للجمهور العربي حول أن إسرائيل ومواطنيها يريدون التعرض للمساجد على جبل الهيكل (المسمّى العبري للمسجد الأقصى)".

وتفيد مصادر عبرية، بأن منفذ عملية إطلاق النار وسط القدس مصباح أبو صبيح، والتي أسفرت عن مقتل إسرائيليين (شرطي ومستوطنة) وجرح ستة آخرين، كان من المرابطين في المسجد الأقصى.

وكانت السلطات الإسرائيلية ، قد أصدرت قراراً قبل عدة شهور بحظر "تنظيم المرابطين" في المسجد الأقصى، واعتبرته تنظيمًا خارجًا عن القانون.

x