تفاصيل جديدة..

القناة 2: القوات الخاصة الإسرائيلية مكثت عدة أسابيع بغزة

الخميس 06 ديسمبر 2018 - 09:01 صباحاً بتوقيت القدس

عكا للشؤون الإسرائيلية – نائل عبد الهادي

كشفت القناة الثانية العبرية، مساء أمس الأربعاء، معلومات جديدة، حول القوات الخاصة الإسرائيلية، التي تم الكشف عنها بخان يونس، جنوب قطاع غزة، بداية الشهر الماضي.

وقالت القناة العبرية، إن القوات الإسرائيلية الخاصة، مكثت عدة أسابيع داخل قطاع غزة، قبل الكشف عنها، وأن الكشف عنها كان عن طريق الصدفة.

وذكرت القناة العبرية، أن عناصر القوات الخاصة الإسرائيلية، تنكروا بأسماء أعضاء لجمعية مساعدات إنسانية باسم "بسمة"، وقاموا بتوزيع كراسي متحركة على المقعدين بغزة.

وأضافت الصحيفة، أنه وبناء على التحقيقات الداخلية التي تجريها حماس حول هذه الحادثة، تبين أن أعضاء القوة قاموا باستئجار شقة سكنية، وقاموا بتوزيع معدات طبية على المحتاجين، تحديدا كراسي متحركة للمقعدين.

ووفقا للقناة الثانية، حماس حددت مكان الشقة السكنية، وقامت باقتحامها، ووجدت بداخلها معدات طبية، وبعض الكراسي المتحركة، وعلامات تؤكد أن القوة مكثت بالشقة لعدة أسابيع.

وأشارت القناة الثانية، إلى أن كشف أمر هذه القوات جاء عن طريق الصدفة، من خلال تحركات سيارة الفلوكس فاجين التي كانت مع القوة، تحديدا من تصرفات السائق الذي قام ببعض الحركات غير المقبولة بالمجتمع الفلسطيني، الأمر الذي أثار الشكوك حولهم، وتم توقيفهم على حاجز عرضي شرقي خانيونس، ومن ثم إطلاق النار تجاههم.

x