تعرف على وحدات "الكومندوز" البري والبحري والجوي في الجيش الإسرائيلي

الأربعاء 02 يناير 2019 - 03:34 مساءً بتوقيت القدس

عكا للشؤون الإسرائيلية –  إعداد : نائل عبد الهادي

 

هناك عدة وحدات خاصة، تعتبر وحدات "الكومندوز" في الجيش الإسرائيلي، وهي وحدة الكومندوز البرية "سيرت متكال"، ووحدة الكومندوز الجوية "شلداج"، ووحدة الكومندوز البحرية "شيطت 13".

وتعد هذه الوحدات الخاصة الأكثر سرية بالجيش الإسرائيلي، والتي لا يتم الكشف عنها، وتمنع الرقابة العسكرية كتابة تقارير حول هذه الوحدات، ونشر أسماء قادتها أو تغطية مهماتها. وهناك حالة اجماع بالمنظومة الأمنية الإسرائيلية على عدم الكشف عن أي تفاصيل تتعلق بعمل هذه الوحدات.

وتعمل هذه الوحدات بسرية تامة، ويعود ذلك لحجم الخطر الذي قد ينعكس على حياة جنود هذه الوحدات، خصوصا وانها تقوم بتنفيذ مهماتها خلف خطوط العدو، وفي قلب دول معادية، ويبقى سر نجاح هذه الوحدات في عدم الكشف عن نشاطاتها.

وتسمح الرقابة العسكرية الإسرائيلية، بالكشف عن تدريبات هذه الوحدات التي تعتبر الأكثر سرية في الجيش الإسرائيلي، مرة واحدة كل عشر سنوات، ويتم السماح للصحافيين بالدخول لمواقع "سيرت متكال"، و"شلداج"، و"شيطت 13"، للتعرف على طبيعة التدريبات لكن بدون تصوير.

 

الوحدات الخاصة:

وحدات "الكومندوز" الخاصة بالجيش الإسرائيلي، أربعة وحدات وهي: "سيرت متكال" ووحدة "شلداج"، و"شيطت 13"، ووحدة الكومندوز البحري 669. أما الثلاث وحدات الأولى فهي وحدات مقاتلة، والأخيرة وحدة للمهمات الخاصة، والمخصصة لاختراق أراضي العدو عبر البحر أو الجو، وتنفيذ عمليات الإخلاء والإنقاذ.

وحدة الكومندوز البرية - سيرت متكال:

"سيرت متكال" تعد الأولى والأكبر بينهم، وهي وحدة مشابهة لوحدات الــ SAS في الجيش الأمريكي والبريطاني، وهي وحدة يتم رعايتها بشكل خاص، لكنها لا تحظى بالكثير من الاحترام بالدولة، بسبب كثرة اخفاقاتها.

ولقد نفذت هذه الوحدة، الكثير من العمليات والمهمات خاصة، مثل عمليات الإغتيال، والإختطاف، والتسلل الى الدول العربية. وتعتمد بالدرجة الأولى في مهماتها على المعلومات التي تصلها من الاستخبارات العسكرية أمان. 

تدريبات وحدة سيرت متكال:

وحدة الكومندوز البرية في الجيش الإسرائيلي، تدريباتها مشابهة الى تلك التدريبات المعتمدة بكافة الوحدات الخاصة بالجيش الإسرائيلي، حيث يدخل المجند لدورة تأسيسية مدتها 6 شهور، ثم ينتقل لمرحلة التدريبات الخاصة، والتي تصل مدتها الى عام كامل، وبعد ذلك يتم ارسال الجنود لتنفيذ المهمات الخاصة.

عمل سيرت متكال:

هذه الوحدة لا تهتم بالأمور العادية، والمطلوب منها هو القيام بمهمات خاصة، تحتاج الى قدرات عالية جدا من ناحية المهارات القتالية، ويتم احيانا الاستعانة بها أوقات الحروب، ولقد تم استدعاء هذه الوحدة للمشاركة بالبحث عن "هدار جولدين"، عندما تم اختطافه خلال حملة "الجرف الصامد" بغزة.

أما بشكل عام، فأعمال هذه الوحدة تكون خلف خطوط العدو، وداخل الدول المعادية، وكافة نشاطاتها سرية ولا يتم الإعلان عنها، ولا يعلم بطبيعة مهماتها سوى عدد محدود من الأشخاص، مثل رئيس الوزراء، أو وزير الجيش، ورئيس الأركان، وقائد الوحدة، ولقد نفذت هذه الوحدة آلاف العمليات الخاصة، على مدار 50  سنة من قيامها.

وحدة الكومندوز الجوية - شلداج :

على عكس سيرت متكال، فوحدة "شلداج"، هي وحدة هجومية، وهي وحدة "الكومندوز" في سلاح الجو بالجيش الإسرائيلي، ولكنها أقل درجة من وحدة "سيرت متكال". وهذه الوحدة أقيمت خلال حرب الغفران 1973، وأطلق عليها هذا الأسم، نسبة الى أحد عناصر هذه الوحدة الذي قتل في لبنان عام 1985

نشاطات وحدة شلداج:

تعتبر "شلداج" وحدة هجومية، يتم الاستعانة بها في العمليات الخاصة خلال الحروب والهدوء، مثل العمليات التي تحتاج الى اقتحامات واشتباكات مباشرة مع العدو،  أو انزال خلف خطوط العدو، وهي متخصصة في جمع معلومات عن المفقودين، أو معلومات استخباراتية ميدانية. ومهماتها تعد قصيرة، خاطفة، سريعة. ولقد نفذت هذه الوحدة مئات العمليات في لبنان، خلال حرب لبنان الثانية 2006، وفي قطاع غزة، خلال الحروب الثلاثة  على القطاع.

الخصوصية في وحدة "شلداج" أنها وحدة مستقلة، تعتمد على نفسها في جمع المعلومات والتنفيذ، وتخضع بشكل مباشر لقيادة سلاج الجو.

تدريبات وحدة شلداج:

مثل تدريبات "سيرت متكال"، ولكن هناك فترة خدمة خاصة للجنود المستجدين بها، حيث يتم ارسالهم للمشاركة في نشاطات الجيش بالبحث عن المطلوبين بالضفة، أو العثور على الأنفاق بغزة.

مقر وحدة "شلداج" هو قاعدة "بلماخيم" العسكرية الجوية، وذلك من أجل استخدام المروحيات وطائرات الاستطلاع وجمع المعلومات.

وحدة الكومندوز البحرية - شيطت 13

وحدة "شيطت 13"، وهي وحدة "الكومندوز" البحري في الجيش الإسرائيلي، وهي الوحدة القتالية رقم واحد من بين الوحدات الخاصة بالجيش الإسرائيلي، وتاريخها حافل بالمعارك الدموية. ويقول أحد قادة هذه الوحدة السابقين، "لا يوجد شاطئ في العالم لم نقاتل أو نعمل عنده".

ووحدة "شيطت 13" هي من أقدم الوحدات الخاصة بالجيش الإسرائيلي، والتي أقيمت منذ تأسيس الجيش الإسرائيلي. وتتبع مباشرة لقيادة سلاح البحرية.

عمل وحدة شيطت 13:

تعد وحدة "شيطت 13"، الأكثر صرامة وقوة بين الوحدات الخاصة، وهي تتطلب من جنودها مهارات جسدية ونفسية وقتالية عالية، حيث يجب عليهم العمل ما بين البحر والبر والجو معا، ولها خصوصية عالية كونها تقوم بجمع المعلومات، مثل وحدة شلداج، وتقوم بالهجوم خلف خطوط العدو، مثل سيرت متكال. 

شاركت وحدة "شيطت 13" بعدة عمليات خاصة، برا وبحرا، وكان أشهرها السيطرة على سفينة الأسلحة "كارين أ" بالعام 2002، وتعرضت هذه الوحدة لعدة اخفاقات قاتلة، حيث قتل 12 من مقاتليها في لبنان سنه 1997.

تدريبات شيطت 13:

تدريبات وحدة "شيطت 13"، تستمر كمثيلاتها سنة ونصف، يتخللها سباحة يومية في فصول الربيع والصيف، في الليل والنهار، وبعد ذلك يتم ارسال الجنود الجدد للعمل بالوحدة.

وحدة الأنقاذ البحري 669 :

أنشأ سلاح البحرية الإسرائيلي، هذه الوحدة في العام 1972،  للقيام بمهمات الإنقاذ  الخاصة، وتخليص العالقين، أو المصابين في المعركة داخل أراضي العدو، أو الذين يتم سقوطهم في يد العدو، ومع الأيام أصبحت هذه الوحدة البحرية الخاصة، تتبع لوحد شيطت 13، وقامت بإنقاذ مئات الإسرائيليين ونقلهم الى إسرائيل، وهذه الوحدة تشارك في نشاطات كافة الوحدات الخاصة الثلاثة.

ويشارك في هذه الوحدة، أطباء وممرضين، من أجل تقديم العون والمساعدة الطبية للمصابين والجرحى. وهي الوحدة الوحيدة التي يسمح للنساء بالعمل فيها، وذلك لان طبيعة مهمات الانقاذ خلف خطوط العدو تتطلب أحيانا ذلك.

ملاحظة مهمة: 

يشار الى أن هذه الوحدات الخاصة، تختلف عن كتائب لواء "الكومندوز"، الذي أنشأه الجيش الإسرائيلي مؤخرا، ويضم لواء الكومندوز الجديد أربع كتائب من النخبة، وهي: كتيبة أو وحدة "ماجلان"، و"دوفدوفان"، و"إيجوز"، و"ريمون"، بالإضافة الى وحدة "عوكتس" وهي وحدة الكلابة بالجيش، التي تشارك في كافة مهمات كتائب لواء الكومندوز.  

x